دراسة جديدة تكشف عن سر “الشراسة” المتزايدة لطفرات كورونا المتحورة

دراسة جديدة أجريت في الولايات المتحدة كشفت سبب الشراسة الشديدة لطفرات فيروس كورونا مقارنة مع السلالة الأصلية التي تم رصدها لأول مرة في مدينة ووهان الصينية.

نشرت نتائج دراسة أجراها علماء من جامعة ماريلند في مجلة Clinical Infectious Diseases أن السلالات المتحورة من كورونا تتجاوز “سلالة ووهان” من حيث القدرة على الانتقال في الهواء.

وشملت الدراسة 49 حالة إصابة بطفرات مختلفة من كورونا جرت بدون أعراض أو مع أعراض خفيفة.

وفي إطار الدراسة، طلب من هؤلاء المتطوعين إما قراءة حروف الهجاء ثلاث مرات أو أداء أغنية “عيد ميلاد سعيد”.

وكشف هذا الاختبار أن عدد الجسيمات الفيروسية التي انتشرت في الهواء من المصابين بسلالة “ألفا” (التي سجلت لأول مرة في بريطانيا) تجاوزت بما يصل 100 ضعف ما كان من المصابين بـ”سلالة ووهان”.

تجدر الإشارة إلى أن سلالة “دلتا” (الهندية) التي أصبحت الآن سلالة سائدة في الكثير من الدول تعد أكثر قدرة على التفشي من “ألفا”.

كما كشفت الدراسة أن الكمامات الطبية تقلص من خطر الإصابة بكورونا بقدر نحو 50 بالمائة.

 

المصدر arabic.rt

تواصل مع فريق المدونة

للنشر

10 + 5 =