بعد حل الشفرة الجينية لكورونا.. هل يوزع اللقاح بشكل عادل؟

وأوضح خلال تصريحات تليفزيونية أنه “يجب التفريق بين الأدوية واللقاحات. فالدواء يُعالج المرض، بينما اللقاح يُعطي مقاومة للجسم ضد هذا المرض”.

وأضاف تاج الدين أن هناك تجارب إكلينيكية تتم حاليا في العديد من دول العالم، وهناك تجارب في مراحلها النهائية لخروج لقاح أو تطعيم ضد فيروس كورونا.

أكد مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة والوقاية، محمد عوض تاج الدين، مساء الاثنين، أن العالم توصل لفك الشفرة الجينية الخاصة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

وأشار مستشار السيسي إلى أنه من المتوقع أن يُطرح هذا المصل في سبتمبر المقبل، فبعض التجارب الإكلينيكية في المرحلة الأخيرة، وهي التجارب على البشر.

وتابع: “ما يفكر فيه العالم حاليا ومصر، هو الكميات التي سيتم طرحها من تلك اللقاحات، وهل سيتم توزيعها بصورة عادلة أم لا؟”.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة المصريةتسجيل 1691 حالة إصابة بفيروس كورونا إضافة إلى 97 حالة وفاة.

والحصيلة هي أعلى معدل إصابات ووفيات يومي يتم تسجيله في مصر منذ بدء تفشي الفيروس في مارس، وكانت مصر سجلت الأحد 1618 حالة إصابة جديدة إضافة إلى 91 حالة وفاة.

تواصل مع فريق المدونة

للنشر

14 + 2 =