إصابات كورونا تقترب من 15 مليون والأمل يتزايد بشأن اللقاح

لايزال فيروس كورونا يضرب الولايات المتحدة بقوة إذ سجلت ولاية كاليفورنيا زيادة بلغت 12 ألف إصابة جديدة، فيما تتصاعد الآمال بشأن التوصل إلى لقاح لوقف نزيف الأرواح بفعل الفيروس القاتل.

أظهرت أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية حتى صباح اليوم الثلاثاء (21 يوليو/تموز 2020)، أن إجمالي الإصابات وصل إلى 14مليونا و 705 آلاف حالة، بينما بلغ عدد المتعافين 8,3 مليون، وعدد الوفيات 610 آلاف حالة.

ترامب: وضع الكمامة عمل وطني!

ولازالت الولايات المتحدة تتصدر دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها البرازيل والهند وروسيا وجنوب إفريقيا. كما تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والمملكة المتحدة والمكسيك.

وأظهر إحصاء لرويترز تسجيل ولاية كاليفورنيا الأمريكية زيادة بنسبة 11800 إصابة جديدة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، في وقت تدفع فيه إدارة الرئيس دونالد ترامب في اتجاه معاودة فتح المدارس بغية مساعدة الأعمال على العودة لطبيعتها.

وغير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب موقفه من وضع الكمامة للوقاية من فيروس كورونا المستجدّ، وقال  في تغريدة: “نحن متّحدون في جهودنا للتغلب على الفيروس الصيني الخفي، وكثر يقولون إن وضع كمامة هو عمل وطني حين تستحيل ممارسة التباعد الاجتماعي”.

الخوف يجتاح إفريقيا بعد أمريكا اللاتينية

ومع تضرر الدول الأكثر ثراء بالجائحة، حذر الخبراء من أن التداعيات ستكون على أشدها في المناطق الأكثر فقراً في العالم. وتبرز مخاوف من تدهور الأوضاع في القارة الإفريقية تحديدا، خاصة بعد تجاوز عدد الإصابات في جنوب إفريقيا عتبة الخمسة آلاف في نهاية الأسبوع.

ويمكن أن يكون الوضع في جنوب إفريقيا بمثابة “تحذير” لباقي دول القارة، وفق ما أعلن عنه  مدير الحالات الصحية الطارئة في منظمة الصحة العالمية مايكل راين، معربا عن أنه “قلق جداً إذ بدأنا نرى تسارعاً لوتيرة المرض في إفريقيا”.

وفي دول أميركا اللاتينية التي سيطر عليها وباء، تجاوزت حصيلة وفيات البرازيل، ثاني الدول الأكثر تضررا في العالم، عتبة 80 ألف وفاة بحسب وزارة الصحة يوم أمس الاثنين. بينما بلغ إجمالي الإصابات أزيد من مليونين و118646.

وسجّلت الأرجنتين الإثنين حصيلة وفيات يومية قياسية بلغت 113 وفاة.

7 حالات نشطة بين الجنود الألمان

وفي ألمانيا أعلن معهد “روبرت كوخ” الألماني أن مكاتب الصحة  سجلت 522 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال يوم واحد.

وأوضح المعهد صباح اليوم الثلاثاء أن إجمالي عدد المصابين بالفيروس منذ بدء انتشاره في ألمانيا بلغ بذلك 202345 شخصاً، على الأقل. وأضاف المعهد أن عدد حالات الوفاة بلغ حتى الآن 9090 حالة، موضحا أن هذا العدد يزيد على ما تم رصده أمس الاثنين بإجمالي 4 أشخاص.

وأفاد تقرير إعلامي إصابة نحو 400 جندي من الجيش الألماني بفيروس كورونا المستجد حتى الآن. ونقلت مجموعة فونكه الإعلامية عن وزارة الدفاع في البلاد أن من بين 396 حالة، هناك سبع حالات نشطة فقط.

تفاؤل بشان اللقاحات

وظهر تفاؤل يوم الإثنين إزاء احتمال التوصل للقاح، بعد نشر نتائج دراستين. وأظهرت تجارب أجريت على أكثر من ألف بالغ في بريطانيا استجابة مناعية للقاح ضد فيروس كورونا المستجد.

وقالت كبيرة الباحثين القائمين على تطوير لقاح محتمل لمرض كوفيد-19 بجامعة أكسفورد إنه يمكن طرحه بنهاية العام، لكن حدوث هذا غير مؤكد.

وأظهرت بيانات أمس الاثنين أن اللقاح التجريبي الذي حصلت شركة (أسترا زينيكا) لصناعة الأدوية على ترخيصه طوّر استجابة مناعية في تجارب المراحل الأولى السريرية، ليبقي على آمال في إمكانية استخدامه بنهاية العام.

وأظهرت دراسة أخرى في الصين على أكثر من 500 شخص أن معظم المرضى أظهروا استجابة مناعية قوية على صعيد إنتاج الأجسام المضادة.

تواصل مع فريق المدونة

للنشر

11 + 13 =